You are currently viewing السيارات الكهربائية

السيارات الكهربائية

EV Charging

السيارات الكهربائية

 السيارات الكهربائية بالكامل (EVs)، والتي يشار إليها أيضا بالسيارات الكهربائية ذات البطارية، تحتوي على محرك كهربائي بدلا من محرك احتراق داخلي.  تستخدم السيارة حزمة بطارية جر كبيرة لتشغيل الموتور الكهربائي ويجب توصيلها بمأخذ في الحائط أو جهاز شحن يسمى أيضا معدات إمداد السيارة الكهربائية (EVSE).  ونظرا لأن السيارة تعمل بالكهرباء، فإنها لا تصدر أي عادم من أنبوب العادم ولا تحتوي على مكونات الوقود السائل النموذجية، مثل مضخة الوقود أو خط الوقود أو خزان الوقود

ما أنواع السيارات الكهربائية؟

وهناك ثلاثة أنواع من المركبات التي تعمل بالكهرباء بدرجة أكبر أو أقل.

  1. النظام الهجين ثنائي المحرك، مع محرك الاحتراق الأساسي والمحرك الكهربائي، حيث يعاد شحن البطارية عندما تقلل السيارة من السرعة.
  2. هجين مزود بمأخذ التوصيل، حيث يمكن أيضا إعادة شحن البطارية مباشرة عن طريق توصيلها.

السيارة الكهربائية 100%، مع محرك كهربائي حصري وبطارية قابلة لإعادة الشحن قابلة للتوصيل

Electric vehicle

ميزة السيارات الكهربائية

تتمتع سيارة EVS بتسارع أفضل من سيارات الغاز.  وذلك لأن المحركات الكهربائية توفر عزم دوران كاملا في الحال، على عكس محركات الاحتراق الداخلي التي تحتاج إلى زيادة السرعة. تعد المحركات الكهربائية تقنية فعالة ومتينة بشكل لا يصدق، مما يعني صيانة أقل وفترة استهلاك أطول من محركات الغاز

ميزة الكهرباء

فالكهرباء بأسعار معقولة أكثر من البنزين وإنتاجها محليا، وهذا يعني أنك في كل مرة تتقاضى رسوما تدخر المال وتدعم الاقتصاد المحلي.  كما يمكن توليد الكهرباء من المصادر النظيفة والمتجددة، مما يقلل انبعاثات غازات الدفيئة وتلوث الهواء في كل مرة تقود فيها السيارة.

ميزة البطارية

تستخدم السيارات الكهربائية بطاريات ليثيوم أيون، وهي نفس نوع البطارية المستخدمة في الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة.  تحمل بطاريات السيارة الكهربائية شحنها لأسابيع في المرة الواحدة وهي سريعة وسهلة الشحن.  إن بطاريات السيارات الكهربائية قابلة لإعادة التدوير بنسبة 90%، والعديد من الشركات تتطلع إلى إعادة تنقية بطاريات السيارات الكهربائية المستخدمة لتخزين الطاقة في فترة الخدمة الثانية.  وهذا يعني أن البطارية ما زالت تتمتع بقيمة في نهاية عمر سيارتك، على النقيض من محركات الغاز القديمة التي كانت مقيدة بساحة القصاصات.

اترك تعليقاً